فرد الشعر بالبروتين وتأثيره على جمال المرأة

فرد الشعر بالبروتين وتأثيره على جمال المرأة

فرد الشعر بالبروتين وتأثيره على جمال المرأة

يعد فرد الشعر احد صيحات التجميل التي غزت عالم جمال المرأة بشكل قوي، ويعد اصدار احدث من الكرياتين في فرد الشعر، حيث تلجأ له معظم السيدات اعتقادا منهم انه اكثر فائدة من الكرياتين، و اقل ضررا، وعلى الرغم من ذلك، مازلن بعض السيدات يخفن من استعماله في فرد شعرهم، كما انه موجود في الأظافر والشعر، ويعني ذلك ان فوائده لا تقتصر على فرد الشعر فقط، اي انه ليس ظاهريا فقط، كما انه يساعد على بناء خلايا الجسم، ولكنه للأسف ليس من العناصر التي يحتفظ بها جسم الإنسان.

ولكن ما هي اضرار البروتين وفوائده؟

يستخدم البروتين بشكل اساسي لتعويض نقص البروتينات الطبيعية التي يتكون منها الشعر في الأساس، اي انه بذلك يقوم بوظيفة علاجية الى جانب الوظيفة التجميلية، ويضفي لمعانا ملحوظا ونعومة على الشعر فور الإنتهاء من استخدامه، ويمكن تعريضه لماء البحر، ويستخدم مع الشعر المصبوغ مسبقاَ، 
ولكن هل يدوم ذلك الجمال؟ ولأي مدة؟
فرد الشعر بالبروتين وتأثيره على جمال المرأة
يذكر ان للبروتين عدد من الأنواع المختلفة سواء أكان امريكي او برازيلي المنشأ، ويقول معظم خبراء التجميل ان افضلية البروتين عن الكيراتين، تأتي من خلو بعض انواع البروتين من مادة الفورمالدهيد، او ما تسمى مجازا بال «الفورمالين»، حيث ان تلك المادة تسبب السرطانات بأنواع مختلفة، حسبما اظهرت الدراسات المختلفة، ومن ثم، فإنها تعد من المواد شديدة الخطورة.

يذكر انه لا يوجد بروتين خالي تماما من الفورمالين، ولكنه يمكن ان يحتوي على نسب بسيطة او ضئيلة، مما يجعل آثاره قليلة، ولكنها تظل موجوده، ولا تمنع ضئالة النسب من التعرض لأي من اضرارها، بداية من انها تسبب الحكة وحساسية فروة الرأس، وصولا الى الأمراض الخطيرة مثل سقوط الشعر بغزاره، والإكتئاب وكما ذكرنا السرطان.
فرد الشعر بالبروتين وتأثيره على جمال المرأة
وعلى الرغم من حاجة الجسم لمادة البروتين التي يفقدها سريعا، الا انه يحتاجها بصورتها الخام والأساسية، وليس الصورة المصنعة، في صالونات التجميل، ويمكن للسيدات الراغبات في مظهر صحي للأظافر والشعر، الحصول على بعض من تأثير البروتين، ولكن بطريقة آمنه، من خلال تناول الخضراوات الطازجة، والمنظفة جيدا، حيث تحتوي على الألياف والمياه، والفيتامينات الطبيعية التي تساعد في الحصول على صحة عامة جيدة، وبالتالي شعر لآمع ذات رونق، كما ينصح بإستخدام منظف الشعر الخالي من الكيماويات قدر المستطاع، واستخدام عناصر طبيعية لوضعها على الشعر مثل الثوم، الزبادي، العسل، او الموز، والليمون لتقوية الأظافر، والأهم في ذلك كله الرياضة، وتهوية الشعر بإستمرار لإعطائه الفرصة المناسبة للنمو السليم.

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة